2019-01-27

"التعليم" تبحث إجراءات تنفيذ مبادرة الكشف المبكر عن السمنة والأنيميا والتقزم على طلاب "الابتدائية"



عقد الدكتور رضا حجازي، رئيس قطاع التعليم العام بوزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، اجتماعًا مع مديري المديريات التعليمية عبر شبكات الفيديو كونفرانس لبحث إجراءات تنفيذ عملية المسح الطبي بشأن مبادرة الكشف عن أمراض (الأنيميا، والسمنة، والتقزم) على طلاب المدارس ‏الابتدائية (الحكومية الرسمية، والرسمية المتميزة، والخاصة، والأزهرية)، في الفترة من 12 فبراير حتى 10 أبريل 2019. وأطلقت وزارتا التربية والتعليم والتعليم الفنى الصحة والسكان، مبادرة الكشف المبكر عن السمنة والأنيميا والتقزم، لدى طلاب المدارس على مستوى الجمهورية، وذلك تحت إشراف الدكتور طارق شوقى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، والدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان. ورحب الدكتور رضا حجازي، بممثلي التأمين الصحي والأزهر الشريف، مؤكدًا على اهتمام الوزارة بتنفيذ هذه المبادرة في المدارس وذلك بهدف المحافظة على أبنائنا الطلاب ورعايتهم الصحية وخاصة في هذه المرحلة وتأثيرها عليهم لسنوات عمرهم. وأشار إلى أنه سيتم تعميم المبادرة في جميع المحافظات والتي تستهدف جميع تلاميذ المرحلة الابتدائية بالمدارس الحكومية والخاصة والأزهرية والتي ستتم على (3) مراحل، وستبدأ المرحلة الأولى خلال الفترة من (2019/2/12 إلى 2019/2/28) بمحافظات (الفيوم، ودمياط، وأسيوط، ومطروح، وبوسعيد، وجنوب سيناء، والقليوبية، والبحيرة، والإسكندرية، والجيزة). وأوضح حجازي، أن المرحلة الثانية ستبدأ خلال الفترة من (2019/3/1 إلى 2019/3/20) بمحافظات (القاهرة، والسويس، والإسماعلية، وكفر الشيخ، والمنوفية، وبنى سويف، وسوهاج، وشمال سيناء، والبحر الأحمر، وأسوان، والأقصر) ، على أن تبدأ المرحلة الثالثة خلال الفترة من 2019/3/21 إلى 2019/4/10 بمحافظات (الدقهلية، والشرقية، والغربية، وقنا، والمنيا، والوادي الجديد). وأكد رئيس قطاع التعليم العام بوزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، أنه سيتم توفير جهاز حاسب آلي بكل مدرسة متصل بشبكة الأنترنت ‏لاستخدمه في عملية ادخال البيانات الخاصة بالطلاب، وغرفة للفحص بكل مدرسة ابتدائية مثل غرفة طبيب المدرسة أو الزائرة الصحية تتوافر فيها الاشتراطات المطلوبة لإجراء الفحص بها على أن يجاورها ‏دورة مياه، موجهًا بأهمية تجميع صور شهادات الميلاد المميكنة لجميع الطلاب بكل مدرسة ابتدائية مرفقًا ‏بها الموافقة الكتابية على إجراء المسح الطبي من ولي الأمر. وأعلن الدكتور نصر دياب مستشار وزير الصحة والسكان، عن نجاح نتائج المرحلة التجريبية لمسح (81) مدرسة بعدد (40500) طالب وكانت ممثلة فعلًا لحالات الطلاب الصحية والتي من شأنها يتم اتخاذ الإجراءات العلاجية لهم وخاصة حالات التقزم والتي يمكن علاجها قبل بلوغ الطفل 15 عامًا والتي من شأنها تؤثر عليه بدنيًا ونفسيًا. وقال دياب، إن وزارة الصحة والسكان مهتمة بنجاح المبادرة في جميع مدراس التعليم الابتدائي بجميع محافظات الجمهورية من خلال تحديد المراحل التنفيذية الثلاث، وتشكيل لجنة بكل محافظة من (مدير الفرع، ومدير الشئون الصحية بالمحافظة ومدير مديرية التربية والتعليم بالمحافظة ومدير المناطق الأزهرية)، مؤكدًا على قيام اللجان بوضع الخطة التنفيذية داخل المحافظة، والمتابعة لتنفيذ برنامج المسح، والتنسيق وتشكيل فرق العمل ( تحت إشراف طبيب وعدد 2 زائرة صحية، وفنى معمل ومدخل بيانات).


Site Admin: المصدر